المبادئ الأساسية في التنشئة الاجتماعية السوية لمن لديهم متلازمة داون

333646_79179

المبادئ الأساسية في التنشئة الاجتماعية السوية لمن لديهم متلازمة داون

اعداد

محمود أحمد عبد المنعم

أخصائي التربية الخاصة وتكنلوجيا التعليم

مفهوم التنشئة الاجتماعية

هي العملية التي يتم من خلالها نقل تراث المجتمع إلى أفراده وبالتالي تمكنهم من المشاركة في الحياة الاجتماعية يتم من خلالها تحويل الفرد  من ذةي الإعاقة من كائن بيولوجي إلي مواطن له أدوارة ومكانه معينه ويحمل قيم ومعاير المجتمع ولغته فإن الطفل ذوي الإعاقة  يولد غير مزود بأنماط السلوك الإنساني وهنا لابد للطفل إن يتعلم:

1- يتعلم طرق معينة تساعده على البقاء والمحافظة على حياته مثل الأكل والشرب

2- يتعلم قيم وعادات وتقاليد الجماعة التى سيكون عضو فيها ومن هنا تأتي أهمية التنشئة الاجتماعية

هل هناك مؤسسة واحدة متخصصة في القيام بعملية التنشئة الاجتماعية

ليس هناك مؤسسة واحدة متخصصة في القيام بعملية التنشئة الاجتماعية فهي مسؤليه مشتركة لعدد من المؤسسات

أهم أساليب التنشئة في الأسرة

1الملاحظة والتقليد والمشاركة

حيث يلاحظ الطفل سلوك الكبار ثم يحاول يقلدهم فنرى الطفل يلاحظ سلوك أبيه وهو يصلي ثم يقلده والطفلة تلاعب عروستها وتوجه لها النصح و الإرشاد مثل أمها

مع له مجموعة من  التفاعلات فهو احد أعضاء أسرة وهو تلميذ في مدرسة  ومشاهد للتلفزيون

2القدوة

يمثل الأب والأم والكبار في الأسرة قدوة بالنسبة للطفل فالسلوك الذي يقوم به كل منهم يعد نموذجا يقتدي به ويتمثلة في سلوكه وتصرفاته

3الثواب والعقاب

استخدام الثواب والعقاب له أهمية كبيرة في عملية التنشئة الاجتماعية لأنة يساعد في تنمية أنماط سلوكية مرغوب فيها ومحو أنماط سلوكية أخرى غير مرغوب فيها .

4الاستجابة لتساؤلات الطفل

الطفل محب للاستطلاع وتواق لإكتشاف البيئة المحيطة به فيطرح عدد لا نهائي من التساؤلات على الأباء وافراد الأسرة ,  

5 المواقف المربية

يتعمد الأباء والأمهات تصميم مواقف معينة يقصدون منها توصيل معلومات أو غرس قيم واتجاهات وأنماط سلوكية معينة كأن مثل زيارة الأقارب زيارة المرضى. وغيرها  استخدام القصص القصيرة والمصورة  .

1- المبادئ التي يجب مراعاتها

 أ عدم التدليل الحماية الذائدة

وهو يعني إن يحصل الطفل على كل ما يتمناه ويريده وتتحقق كل مطالبة بدافع الحب أو إن ذلك في مصلحة الطفل ويؤدي التدليل الذائد إلى السلبية والخضوع وعدم المسؤولية

ب التسلط المسرف

وفيه يرسم الوالدين طريق أبنائهم بصرامة شديدة ويخططون له, ماذا يجب إن يفعل  ولا يتركون لهم فرصة للتعبير عن أنفسهم  ويؤدي التسلط المصرف إلى العنف والتطرف   

وخير الأمور الوسط فيجب إن يسمحوا لهم بممارسة حياتهم تحت مظلة من الإشراف والتوجيه

2تضارب معاملة الطفل

قد يحدث اثناء التنشئة إن يعاقب الطفل على سلوك ما في موقف معين ثم يثاب أو لا يعاقب على نفس الموقف في الظروف العادية مثل نهر الطفل لعدم استخدامه أدوات المائدة امام الضيوف وعدم نهره في الأوقات العادية

3التميز في المعاملة بين الأبناء

يحدث في بعض الأسر إن يميز الذكور عن الإناث ، أو الأطفال الصغار عن الكبار, ويؤدي هذا إلى تنمية مشاعر الحقد والغيرة والانتقام , ويؤدي إلى ضياع جهد الطفل في محاولة تفسير سبب هذا التميز, ويعاني الطفل من الفشل والإحباط

4-القسوة والعنف في المعاملة

وذلك يتمثل في العقاب عن طريق الضرب أو الإيذاء النفسي والمعنوي عن طريق الكلام , صحيح إن العنف قد يكون في بعض الأحيان مفيد ولكن تكراره على نحو مستمر يؤدي إلى نتائج عكسية

 ومن أهم هذه النتائج إن يصبح الطفل إميل إلى السلوك العنيف ويفضل السلوك العنيف في التعامل مع الآخرين

المراجع

1- جمال الخطيب، منى الحديدي: من هم الأطفال المعوقون؟ وما هي التربية الخاصة، مجلة الطفولة، تصدر من الجمعية البحرينية لتنمية الطفولة، العدد الخامس، البحرين، 2000.

2- جمال الخطيب،منى الحديدي: برنامج تدريبي للأطفال المعاقين،دار الفكرالعربي،ط1،الأردن، 2004.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق